رسالة الدكتور فتحي الشقاقي من داخل السجن الى امام حركة الجهاد الاسلامي

 
في ذكرى مرور 29 عام على استشهاده استمع الى خطبة صلاة الغائب على روح البطل خالد الاسلامبولي  بتاريخ 16/4/1982

كلمة الافتتاح

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى ( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ) صدق الله العظيم .

 

إننا نهدي هذا الموقع الخاص بالامام المجاهد الشيخ اسعد بيوض التميمي رحمه الله للأمة الاسلاميه وخصوصا للمجاهدين في سبيل الله الذين يقاتلون الكفار في كل مكان لاعلاء كلمة الله والتمكين لدينه في الارض وخصوصا في فلسطين والعراق وافغانستان والشيشان.
فهذا الموقع يخص الأرشيف و الإرث الفكري والجهادي لرجل امضى حياته مجاهداً في سبيل الله قولا وعملا وقضى نحبه ثابتا على الحق وعلى طريق الجهاد رافعاً راية الاسلام لم يغير ولم يبدل تبديلا فعاش لدينه ولأمته .
فكان رحمه الله مغموسا بهموم أمته الإسلاميه فلم يكن له حديث ولا تفكيرعلى مدار الساعه إلا بهمومها وقضاياها ودون كلل أوملل وكأنها همومه وقضاياه الشخصيه فحقا لم تكن الدنيا أكبر همه ولا مبلغ علمه بل كان حرث الاخره أكبر همه....  ( إقرأ كامل كلمة الأفتتاح ... )

 

 أنت الزائر رقم   

  Free Website Counter
Free Website Counter

حقوق الطبع محفوظة لكل مسلم   2006